جماعة "روح وقـوّة "     دير الملاك جبرائيـل

 

مبادرة كلمة سَواء:

جدول زمني للأحداث الهامة وذات الصلة

كلمة سواء

13 سبتمبر 2006

محاضرة قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر في جامعة ريجينسبيرغ.

13 أكتوبر 2006

38 من علماء المسلمين البارزين من أرجاء العالم يمثلون جميع المذاهب والمدارس الفكرية الإسلامية يُصدرون رسالة مُشتَركة مفتوحة معينة على السلام إلى البابا ردّاً على محاضرة ريجينسبيرغ.

 11 نوفمبر 2006

يلتقي في الفاتيكان لمناقشة محاضرة ريجينسبيرغ قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر والأستاذ الدكتور مصطفى شريف من الجزائر (والذي وقّع لاحقاً على مبادرة كلمة سَوَاء).

13 أكتوبر 2007

في الذكرى السنوية الأولى للرسالة المفتوحة المُشتركة إلى البابا ينضم 100 عالِم مسلم إلى الـ38 عالماً (ليصبح مجموعهم 138) ويصدرون معاً وثيقة كلمة سَواء بيننا وبينكم تُرسل إلى البابا وقادة الكنائس المسيحية في كل مكان. تقترح كلمة سَواء بيننا وبينكم أنّ الأرضيّة المُشتركية بين الديانتين المسيحية والإسلامية هي حُب الله وحُب الجار. قام سمو الأمير غازي بن محمد بن طلال من الأردن بكتابة وثيقة كلمة سَواء ودققها عدد من كبار علماء المسلمين بما فيهم المفتي العام لجمهورية مصر العربية فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور علي جمعة ومعالي الأستاذ الدكتور العلامة الشيخ عبد الله بن محفوظ بن بيّه وفضيلة الأستاذ الدكتور العلامة الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي وفضيلة الشيخ الحبيب علي زين العابدين الجِفري وفضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور عبد الحكيم مراد وأصدرها  الـ138 عالم سويّة.

14 أكتوبر 2007 14 مارس 2008

يصدر قادة العالم المسيحي حوالى 50 ردّاً مختلفاً  لكلمة سَواء بما فيهم قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر والكُلّيّ الوقار روان وليامز رئيس أساقفة كانتربري والجزيل الاحترام مارك س. هانسون، المطران المترئس للكنيسة الإنجيلية اللوثرية في أمريكا ورئيس الاتحاد اللوثري العالمي والجزيل الاحترام ديفيد كوفي، رئيس الاتحاد المعمداني العالمي والجزيل الاحترام الدكتور صامويل كوبيا، الأمين العام لمجلس الكنائس العالمي والكاردنال سكولا والكاردنال بيل وقادة كنيسة تجديد العِماد المانونيّة وقادة الكنيسة الصاحبيّة (الكويكرز) ورئيس طائفة المُوحّدين الخلاصيين سينكفورد ورئيس الوزراء البريطاني غوردون براون ورئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير وعدد من القادة المسيحيين الأرثوذكس. كما رحب عدد من القادة اليهود بالوثيقة بما في ذلك كبار حاخامات إسرائيل.

 21 23 أكتوبر 2007

 نداء من المنتدبون المسلمون (من ضمنهم الشيخ عزّ الدين إبراهيم من الإمارات العربية المتحدة والإمام يحيى بالافيشيني من إيطاليا) إلى قداسة البابا بنديكتوس ليَرُدّ على كَلِمَة سَواء واعتراضهم على تصريح الكاردنال توران الذي كان قد أدلاه مؤخراً في مؤتمر حوار الأديان المُعنوَن "من أجل عالَم بلا عنف" والذي نظّمته جماعة سانت إيغيديو في نابولي في إيطاليا وأفاد فيه بأنّه "حوار لاهوتي مع المسلمين غير ممكن".

6 نوفمبر 2007

جلالة الملك عبدالله بن عبدالعزيز، ملك المملكة العربية السعودية وخادم الحرَمين الشريفين يزور قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر في الفاتيكان. ذكر المتحدث باسم العاهل السعودي "الإيمان بإله واحد وحُب الجار" كأرضية مُشتركة بين الديانتين المسيحية والإسلامية.

 18 نوفمبر 2007

بتنظيم من الأستاذ الدكتور ميروسلاف فولف وكليّة اللاهوت في جامعة ييل وقّعَ أكثر من 300 من القادة والعلماء البروتستنت من التيارين الإنجيليّ والرئيسي التقليدي (بما فيهم ريك وارين وبيل هايبلز وليث آندرسون وغيرهم) على ردّ على كلمة سَوَاء بعنوان حُبّ الله والجار معاً والذي نُشِر في صحيفة النيويورك تايمز.

 

23 ديسمبر 2007

146 من قادة المسلمين يصدرون رسالة شكر وتهنئة مسلمة بمناسبة عيد الميلاد المجيد كرَدّ على الاستجابة المسيحية لكلمة سَوَاء.

3 6 يناير 2008

في طرابلس في ليبيا وبتنظيم من جمعية الدعوة الإسلامية العالمية عقد الاجتماع الثاني للحوار المسيحي الإنجيلي الإسلامي، تمّ فيه تأييد كلمة سَوَاء.

14 يناير 2007

كبار علماء المسلمين من المُوَقّعين على كلمة سَوَاء (بما فيهم المفتي العام لجمهورية مصر العربية فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور علي جمعة وسماحة الشيخ الدكتور نوح علي سلمان القضاة ومفتي البوسنة مصطفى سيريك وفضيلة الأستاذ الدكتور العلامة الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي ومعالي الأستاذ الدكتور العلّامة الشيخ عبد الله بن محفوظ بن بيّه وسماحة الشيخ الحبيب عمر بن محمد بن حفيظ وفضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور عبد الحكيم مراد وغيرهم) يجتمعون في مؤسسة طابا في الإمارات العربية المتحدة لمراجعة ومناقشة مبادرة كلمة سَوَاء. واتُفِقَ أن يكون سمو الأمير غازي بن محمد بن طلال مُنسق المبادرة وأن يكون فضيلة الشيخ الحبيب علي زين العابدين الجِفري (رئيس مؤسسة طابا) أمين سرّها.

23 يناير 2008

يُقام المؤتمر العالمي الثالث حول "التعايش الديني وصنع السلام" في عَمّان في الأردن بحضور عدد من البطاركة المسيحيين العرب وممثليهم الذين يؤيدون كلمة سواء.

25 26 فبراير 2008

يقام في القاهرة في مصر وبرئاسة الكاردنال توران ووكيل الأزهر الشيخ عبد الفتّاح علام الاجتماع السنوي للجنة المشتركة للحوار بين المجلس البابوي للحوار بين الأديان واللجنة الدائمة للأزهر للحوار بين الأديان السماوية لدراسة فكرة الإيمان بالله وحُب الجار كأساس للحوار بين الأديان.

4 6 مارس 2008

بعد مراسلات بين رئيس خارجية الفاتيكان الكاردنال بيرتوني والكاردنال توران  والأمير غازي بن محمد بن طلال، يُرسل علماء المسلمين وفداً تحضيرياً (يتكوّن من فضيلة الشيخ الأستاذ الدكتور عبد الحكيم مراد والأستاذ الدكتور عارف علي نايض والدكتور إبراهيم كالن والإمام يحيى بالافيشيني والأستاذ سهيل ناخودا) إلى روما لإجراء محادثات مع الكاردنال توران وكبار خبراء الكاثوليك في حوار الأديان.

يتفق الوفد التحضيري مع الكاردنال لتأسيس منتدى كاثوليكي إسلامي مُكوّن من 24 شخصاً لكلّ من الطرفين (12 مرجع ديني و12 خبير لكلّ من الطرفين) وسيُعقَد أول اجتماع للمنتدى في روما من 4-6 نوفمبر 2008.

13 14 مارس 2008

جامعة جورجتاون في واشنطن تعقد جلسة دراسية بعدد حضور جيّد عن مستقبل العلاقات المسيحية الإسلامية وتُكرّس الجزء الأعظم من الحلقة الدراسية لمناقشة كلمة سَوَاء.

22 مارس 2008

البابا بنديكتوس السادس عشر يُعَمّد مجدي علام في مناسبة عامة، وعلام مُسلم تحوّل إلى الكاثوليكية ومعروف بحديثه المعاد للإسلام. يُتبادَل بعد هذا بعض الكلام الحاد بين الطرفين.

13 أكتوبر 2007 1 أبريل 2008

في أقلّ من 6 أشهر يرتفع عدد الموقعين من قادة المسلمين على كلمة سَوَاء من 138 إلى 245 وتُكتب تقريباً 500 مقالة مختلفة في اللغة الإنجليزية وحدها حول كلمة سَوَاء (ووضعت نسخاً عن المقالات على الموقع الإلكتروني للمبادرة)، وقد زار موقع كلمة سَواء أكثر من 100.000 www.acommonword.com زائر مُتفرّد وارتفع تصنيف الموقع على محرك بحث غوغل من "0" إلى "6" وتمّ تجميع أكثر من 5000 "تأييد كامل" لكلمة سَوَاء من خلال المصادقات الألكترونية.

18 أبريل 2008

قسم الديانات العالمية في جامعة داكا في بنغلاديش وهيئة الكنيسة الأسقفية البروتستنتية لحوار الأديان يعقدان مؤتمراً حول كلمة سَوَاء بحضور 35 مسيحياً و35 مسلماً وتُتخذ قرارات كثيرة من بينها إنشاء لجنة مسيحية مسلمة دائمة في بنغلاديش.

4 9 مايو 2008

من بين أمور أخرى تُناقَش مبادرة كلمة سَواء في مؤتمر بناء العلاقات في روما.

18 مايو 2008

المنتدى الاقتصادي العالمي في شرم الشيخ يعقد حلقة دراسية حول كلمة سَواء.

2 يونيو 2008

بتنظيم من قصر لامبيث يجتمع في بريطانيا علماء مسيحيون وممثلون عن كل مستلمي كلمة سَواء لمناقشة الرد المسيحي على المبادرة والمبادرات المسلمة المسيحية المستقبلية.

24 31 يوليو 2008

ستتعاون جامعات ييل وهارفرد ومعهد برنستون اللاهوتي لعقد أسبوع من المؤتمرات والحلقات الدراسية عن كلمة سَواء تُركز على نواحي المبادرة اللاهوتية والإعلامية بعنوان "حُب الله والجار بالقول والفعل: مفاهيمهما الضمنية للمسلمين والمسيحيين". المواضيع الفرعية:

1. الله مُحب

2. حُب الإنسان لله

3. حُب الجار

4. حُب "الآخر" والحديث عنه

5. الحُب والفقر العالمي

أغسطس 2008

ستعقد الجمعية الإسلامية لأمريكا الشمالية مؤتمراً حول كلمة سَواء في تجمّعها السنوي. 

12 15 أكتوبر 2008

ستتعاون جامعة كمبريدج في بريطانيا مع قصر لامبيث لعقد مؤتمراً حول كلمة سَواء يُركّز على نواحي المبادرة التأويلية وعلى المبادرة من حيث علاقتها بالكتب السماوية.

4 6 نوفمبر  2008

أول لقاء للمنتدى الكاثوليكي الإسلامي المبني على كلمة سواء والذي سيُعقد في روما، يحضره 24 شخصاً لكل من الطرفين. ستكون الفكرة الرئيسية للحلقة الدراسية "حُب الله وحُب الجار". وستكون المواضيع الفرعية "الأسس اللاهوتية والروحانية" (اليوم الأول) و"الكرامة الإنسانية والاحترام المتبادل" (اليوم الثاني). ستختتم الحلقة الدراسية بجلسة عامة في اليوم الثالث. سيستقبل قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر المُشاركين في الحلقة الدراسية.

23 24 مارس 2009

ستعقد جامعة جورجتاون في واشنطن مؤتمراًعن كلمة سواء يُركز على تداعياتها السياسية.

أكتوبر 2009

ستُقيم مؤسسة آل البيت الملكية للفكر الإسلامي مؤتمراً مهيباً عن كلمة سواء في موقع تعميد السيد المسيح عليه السلام في الأردن تستضيف فيه كل ذي علاقة بالمبادرة من أجل خاتمة تاريخية.